oabc-ipr-panel-discussion

مسقط، مارس 2015م– نظّم مركز التجاري العُماني الأمريكي مُؤخّراً بالتعاون مع السفارة الأمريكية في السلطنة حلقة نقاشية بعنوان “حماية حقوق الملكية الفكرية في سلطنة عُمان”. وشهدت الجلسة حضور مُمثلين لما يزيد عن 50 شركة واثنين من المُؤسسات الصغيرة والمُتوسطة وذلك لمُناقشة الأسس والتشريعات الخاصة بحقوق الملكية الفكرية وكيفية حماية المُنتجات والخدمات بموجب تلك الأنظمة.

وقد ضمّت الحلقة مُمثّلين عن مُختلف القطاعات والجهات ذات الصلة، كان من أبرزهم مشاركون من وزارة التجارة والصناعة . ولقد استضافت الفعالية شركة بهوان سايبرتك المُختصّة بخدمات تقنية المعلومات لدى معهد بهوان الدولي للتكنولوجيا.

وفي هذا السياق، تحدّثت إيمي هون، مديرة مركز الإدارة في مركز التجاري العُماني الأمريكي، بقولها: “إنّنا سعداء بتجديد دعمنا لعقد الحلقة النقاشية الخاصة بحماية حقوق الملكية الفكرية هذا العام، حيث تشغل المواضيع ذات الصلة بحقوق الملكية الفكرية وكيفية تجاوز المخاطر المُرتبطة بها اهتمام العديد من أعضاء المجلس. وقد ارتأينا ضرورة إضافة مُمثّلين عن بعض المُؤسسات الصغيرة والمُتوسطة الى مجموعة رجال الأعمال المحليين والجهات الحكومية المعنية في نسخة هذا العام لتعريفهم بالتشريعات الناظمة لحقوق الملكية الفكرية في السلطنة والسبل الكفيلة بحماية خدماتهم ومُنتجاتهم”.

وخلال افتتاحه للجلسة، علّق باول مالك، نائب رئيس البعثة الدبلوماسية في السفارة الأمريكية بالسلطنة، قائلاً: “لا شكّ بأن الملكية الفكرية تشكّل حجر الأساس والركيزة الداعمة للاقتصادات القائمة على المعرفة. وينطبق هذا الأمر أيضاً على حماية حقوق الملكية الفكرية أو المعنوية باعتبارها ضرورة لاستمرار تدفق الاستثمار الأجنبي المُباشر إلى الاقتصاد الوطني العُماني”.

هذا، وقد أدارت الحلقة الفاضلة عائشة سالم، ملحق الملكية الفكرية للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتطرّقت خلال حديثها إلى أفضل المُمارسات المُتبعة في هذا المجال انطلاقاً من خبرتها الواسعة على مستوى المنطقة والولايات المُتحدة الأمريكية. وقد خرج أعضاء اللجنة ومُمثلو المُؤسسات المُشاركة في الحلقة بجملة من التوصيات المُتعلّقة بأهمية تعزيز مفهوم حقوق الملكية الفكرية في السلطنة، وتم رفع تلك المقترحات وتسلميها في وثيقةٍ الى وزارة التجارة والصناعة.